الخميس 21 أكتوبر-تشرين الأول 2021 : 15 - ربيع الأول - 1443 هـ
"النفط"تكشف عن حقائق خطيرة وعجز الجهات المختصة عن حماية الشركة

2017-05-05 22:56:20 :- اليمن الحر - متابعات
كشفت شركة النفط اليمنية عن جملة من من الاسباب الخطيرة التي تقف حائلة امام القيام بدورها في توفير المشتقات النفطية باسعار معقولة للمواطنين , وعجز الجهات المختصة عن حماية الشركة ونشاطها التجاري , وترك المواطنين عرضة لابتزاز تجار السوق السوداء .

كما كشفت عن وجود ما اسماها حكومة ظل تمنع الشركة من السيطرة على منشآتها في الحديدة وراس عيسى وان الاخيرة تعمل بشكل مستقل ومنفرد ومخالف للقوانين والضوابط .

وذكر بيان صادر عن الشركة ان بنك تسليف التعاون الزراعي يقوم باحتجاز ارصدة الشركة البالغة اكثر من تسعة مليار ريال , بهدف التستر على العجز المالي الذي يعاني منه البنك , واكد عدم وجود أي التزامات للشركة للبنك , فضلا عن قيام البنك المذكور بتأخير تحويل الايرادات للعملة الصعبة , واعتماد سعر السوق السوداء في اسعار الصرف , وتأخير ترحيل ايرادات الشركة الى البنك المركزي لمدة خمسة واربعين يوما , وطالبت الشركة بفوائد تلك المبالغ , بالاضافة الى قيام البنك بالاساءة للشركة وايهام العملاء بان الشركة مفلسة وليس لدى الشركة ارصدة , والذي ادى الى عزف كثير من الموردين بالعزوف عن التعامل مع الشركة .

وذكر البيان ان البنك يعمل على تطفيش راس المال الوطني , وتدمير العملة الوطنية من خلال اجراء المصارفة للمهربين الذين يستجلبون النفط عبر ميناء المكلا وحرمان خزينة الدولة من أي رسوم تنمي مورادها .

وجاء في البيان المطول ان وزارة المالية لم تعتمد أي ميزانية تشغيلية للوزارة المرافق التابعة لها , وان وزارة وشركة النفط لم تسطع من ممارسة اعمالها وفق توجيهات المجلس السياسي والحكومة .

كما كشف البيان عن اغلاق منشأة الحديدة لليوم التاسع على التوالي , تأخر السفن المحملة بالوقود للتفريغ , وتأخر فتح البيان الجمركي بصورة مستمرة , وكذا تأخر اصدار الموافقة للسفن بالضخ من قبل مصلحة الجمارك , مل نتج عنه شحة الواردات من النفط والديزل وزيادة الطلب على الغاز المنزلي ومفاقمة معاناة المواطنين مع قدوم شهر رمضان.

وجاء في البيان ان الجمارك لا تتخذ الاجراءات القانونية , واستحداث غرفة في منشأة الشركة تقوم بمنع دخول وخروج الناقلاب بدون وجه حق , وعدم احتساب المبالغ الحقيقية عند الترسيم واضافة بنود غير قانونية .

وكشف البيان ان الجمارك احتسبت مبالغ بالتجاوز تفوق الثلاثة مليار ريال عن قيمة الرسوم الجمركية للفترة ( 2015-2016) , وكذا عدم التزام الجمارك في الحديدة بتوجيهات المجلس السياسي والحكومة .

واكد البيان انه لا توجد أي رغبة لرفع السعر حاليا , ويقتصر دور الشركة على اعطاء مؤشرات على ضوء المتغيرات السعرية العالمية.


تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع اليمن الحر نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
مواضيع مرتبطة
اليمن يقر بيع 2 مليون برميل نفط لأول مرة منذ 2014م
الأمم المتحدة تطالب المانحين بالوفاء بالتزاماتهم تجاه اليمن
الحكومة تناقش مع مؤسسة النقد السعودي دعم البنك المركزي
مؤتمر الرياض: 15 مليار دولار لإعادة إعمار اليمن
فساد النفط..نزيف المال العام في صنعاء!!
70 % زيادة بأسعار المشتقات النفطية والغاز المنزلي بصنعاء
800 مليون ريال أول مشروع إستثماري بمأرب
الحرب تدفع 8 ملايين يمني إلى البطالة
تجار التجزئة بتعز.. ضحايا بالجُملة..
الأمم المتحدة: :
الدول المانحة تعهدت بـ1.1 مليار دولار لمساعدة اليمن