الثلاثاء 22 مايو 2018 : 7 - رمضان - 1439 هـ
د. عادل الشجاع
طباعة المقال طباعة المقال
د. عادل الشجاع
ضرورة الاحتشاد الشعبي لمواجهة الإرهاب
ما الذي نريده لليمن..؟!
التغيير والفرص الضائعة..
التغيير والفرص الضائعة..
لماذا لاتعترف أحزاب المعارضة بأنها هزمت؟!
لماذا لاتعترف أحزاب المعارضة بأنها هزمت؟!
لماذا يرفض شباب التغيير في اليمن الحل الديمقراطي؟!
لماذا يرفض شباب التغيير في اليمن الحل الديمقراطي؟!
هل مايجري في اليمن ثورة؟
هل مايجري في اليمن ثورة؟

بحث

  
إرفع رأسك أنت معلم
بقلم/ د. عادل الشجاع
نشر منذ: 7 أشهر و 18 يوماً
الإثنين 02 أكتوبر-تشرين الأول 2017 06:26 م

قال باولو فراري: "ليكن التعليم تجربة من أجل الحرية ".وأنتم أيها المعلمون تمارسون الحرية التي أفتقدتها الأحزاب السياسية والشخصيات الاجتماعية وفرطت بكل شيء يؤدي إلى الحرية. هؤلاء ينطبق عليهم قول رب العزة في كتابه الكريم: " وإذا رأيتهم تعجبك أجسامهم وإن يقولوا تسمع لقولهم كأنهم خشب مسندة يحسبون كل صيحة عليهم هم العدو فاحذرهم قاتلهم الله أنى يؤفكون ".
لا تخافوا تهديد وزير التربية الذي يدعي زورا أنه من بيت رسول الله فأنتم ورثة الأنبياء كل الأنبياء بما فيهم محمد عليه السلام. لقد هددكم باستبدالكم بقوم آخرين وهو بذلك يقوض ما تبقى من بيت العنكبوت التي يسكنونها. هددكم بالقانون وهو لا يستطيع أن يقف أمام القانون لحظة واحدة لعدة أسباب:
أولها،ينتمي إلى حكومة مارست الكذب والتضليل. فهي انطلقت في برنامجها على أساس السياسات الاقتصادية والمالية والإصلاحات المؤسسية. وأي حكومة تكذب على شعبها فإسقاطها واجب. فلم تصلح لا سياسات ولا إقتصادك.
ثانيها، هو جاي باسم جماعة أسقطت حكومة بل أسقطت بلد ودمرته تحت ذريعة إسقاط الجرعة لتحسين معيشة الناس. 
ثالثا، لن يستطيع أن يقف أمام القانون لأنه سيحاسب على ميزانية الحكومة أولا والتربية ثانيا وسيلبس هو وكل أفراد الحكومة ملابس السجن.
وزير التربية لو كان يعرف معنى معلم لما تفوه بهذه العنجهية المغلفة بالجهل. ولو كان يعرف معنى نقابة ولماذا تنشأ النقابات لتوارى خجلا من أن يطلب من وزير الخدمة المدنية كشوفات بأسماء المعلمين لاستبدالهم بطالبي الوظيفة التي لم يحصلوا عليها.
حكومة عصابات نصفها يسرق أمتعة الناس وأموالهم ويسلمها للنصف الآخر للاستمتاع بها وصرفها على الملذات. ومطلوب من مربي الأجيال وقائد البشرية أن يأكل الجوع ويشرب الظمى. وحينما يعجز هذا المعلم عن شراء الدواء لأسرته أو الحليب لأطفاله وغير قادر على الوصول إلى مدرسته يهدد بالقانون. لو كان في قانون لكانت الحكومة كلها وراء القضبان.
طبعا وزير التربية حينما يطلب تعيين المتقدمين للوظيفة بدلا عن المعلمين الحاليين الهدف من ذلك أن يكونوا دروعا بشرية ضد المعلمين لكي يخلق صراعا مجتمعيا يواري به عجز جماعته.
لن يرهبوكم أيها المعلمون فأنتم ثورة حقيقية لأنكم صناع الفكر. وأي ثورة منطلقها الفكر فهي قادرة على إسقاط كل المتاجرين بأقوات الناس وأحلامهم .
وحدوا جهودكم ووحدوا قيادتكم فأنتم استهدفتم من كل الأحزاب المتخلفة التي أعاقت توحدكم على المستوى النقابي لكنكم ظللتم موحدين بمهنتكم. 
يريدون إنشاء صندوق باسمكم ليسرقونكم مرة ثالثة. ألم أقل لكم أنهم لا يفقهون القانون الذي يهددونكم به. فهم لا يعلمون أن هناك حساب خاص في الميزانية اسمه الباب الأول. وهناك حساب خاص في البنك المركزي يتبع وزارة التربية والتعليم.
في الدول المتخلفة يخرج المعلم للمطالبة بزيادة الراتب وفي اليمن تخرجون للمطالبة براتب السنة الماضية. كم كنتم كرماء مع لصوص المعاشات. وكم كان مجلس النواب فاقدا لأهليته حتى ترك كل اللصوص والمافيات تعبث بكرامة الناس التي قال عبد الملك الحوثي سيستردها واختفى من حينها ولم يعد يقابل الناس إلا من وراء حجاب.
قال الإمام علي بن أبي طالب: لو كان الفقر رجلا لقتلته. فاقتلوا الفقر أيها المعلمون بأخذ حقوقكم. أعتقد ألا أحدا منهم يستطيع يكذب علي بن أبي طالب.
إرفعوا رؤسكم إنكم معلمون .وسيرفع الشعب رأسه مادام يقوده معلمون. لا تراهنوا على أحد قدر رهانكم على أنفسكم وعلى الإرث الذي ورثتمونه من الأنبياء والمرسلين وهو العلم.
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع اليمن الحر نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
خالد الرويشان
26سبتمبر.. هل تقبل اعتذارنا؟
خالد الرويشان
صادق ناشر
النبش في ماضي صالح
صادق ناشر
الدكتور- خالد نشوان
فن الوقاية من المشكلة وازمة الحل
الدكتور- خالد نشوان
المزيد