الأحد 25 سبتمبر-أيلول 2022 : 29 - صفر - 1444 هـ
قلم يمني
طباعة المقال طباعة المقال
بحث

  
استهداف النساء لعيون نوبل وخاطر التسول الإعلامي
بقلم/ قلم يمني
نشر منذ: 10 سنوات و 10 أشهر و 11 يوماً
السبت 12 نوفمبر-تشرين الثاني 2011 08:38 م

كل ما لاح في الأفق مخرج لحلحلة الازمة اليمنية وتقارب سياسي جن جنون قادة الأجرام والمتورطون بقتل المئات من ابناء اليمن كل ما لاح في الأفق مخرج لحلحلة الازمة اليمنية وتقارب سياسي جن جنون قادة الأجرام والمتورطون بقتل المئات من ابناء اليمن من لا يميلوا الى أي توافق سياسي وتصالح يحقن الدماء ويوقف تدهور الوضع العام لبلد الذي بلغ منعطف وصل فيه المواطن العادي واهل الدخل المحدود الى عرض وبيع اشيائهم الخاصة واثاث منازلهم لتوفير لقمة العيش وسد رمق الجوع .

ومن الخيارات المتبعة والمعهودة التصعيد الدموي العبثي لوكلاء اولاد الاحمر وعناصر علي محسن ومليشيات الأخوان المسلحة في "تعــز "التي لا تفرق عن سيناريوهات العنف والقتل التي تقع في صنعاء وضحيتها (حطب ثورتهم )مع اختلاف المكان ، ومثل هذا العمل يتزامن مع إالتماس الجدية و إمتثال الطرف الحاكم ممثلا " بحزب المؤتمر " وبنوايا صادقة لتنفيذ المبادرة الخليجية بألية تنفيذية يتفق على تفاصيلها الطرفين وبرعاية اقليمية ودولية .

ولأن قناة الجزيرة ومالكها هم الراعي الرسمي للفتن والمصائب والتمزق العربي والإسلامي كانت القناة تغطي اعمال العنف التي تستهدف المعتصمين بعد صلاة الجمعة، والقاتل معروف (سلفاً ) كما تنص اعراف وسياسة القناة والدويلة المالكة لها، إنهم جنود النظام أو قوات صالح كما يسميهم خوارج هذا الزمان وقنوات التظليل ، فكان من ضمن سلسلة الإكذوبات الحسية المصطنعة مشهد قتل الثلاث النساء ، وانا اسمع المذيعة المليحة وهي تزف الينا نباء سيمتع العيون بمشهد قتل النساء بعد إنتهاء حديثها دون باقي القتلى الـ 11 !!! فتبادر الى ذهني اني اقف امام شاشة برنامج (نادي السينماء ) وما علي إلا "صبر ثواني " لتكحيل عيوني بفيلم قصير لحالة قتل بسبق اصرار وترصد في [التوثيق] !! وكأنهم على علم وإحاطة بموعد "إجراء البروفة أو القتل ان صحت " لأهداف قذرة كشفتها عيون الحقيقة في اوائل ايام الأزمة لاغراض سياسية واعلامية لإستثارة التعاطف الدولي والمحلي وتشوية وجة النظام بتجييره وزر جرائم ابطالها من يتحكموا بدفة مجريات ما يدور في ساحات (الأزمة ) بشكل فاضح وقبيح مستغلين مناسبة تسليم جائزة نوبل للدفاع عن قضايا المرأة لأحدى نساء ثورتهم المزعومة ووكيلة اجندة متعددة لأطراف مختلفة ،، وإلا النساء ..
تعليقات:
الإخوة / متصفحي موقع اليمن الحر نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • يجب أن تكتب تعليقك خلال أقل من 60 دقيقة من الآن، مالم فلن يتم إعتماده.
اضف تعليقك
اسمك (مطلوب)
عنوان التعليق
المدينة
بريدك الإلكتروني
اضف تعليقك (مطلوب) الأحرف المتاحة: 800
التعليقات المنشورة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأي الموقع   
عودة إلى مقالات
مقالات
عبدالرحمن صالح
الجندي..وحقيقة منير الماوري متسكع واشنطن
عبدالرحمن صالح
مشاري الذايدي
الربيع الإخواني..
مشاري الذايدي
سعيد عزيز
معتدلو الإصلاح و متطرفوه..لمن الغلبة اليوم؟!
سعيد عزيز
امين الوائلي
الح(رب)ل..مفترق طريقين والثالث أن تقوم القيامة
امين الوائلي
عبدالجبار سعد
نحن وشيطان العالم الجديد..!!
عبدالجبار سعد
عبدالله الصعفاني
سطوة الكهول..!!
عبدالله الصعفاني
المزيد